Accessibility links

السفير البابوي في أنقرة ينتقد الحريات الدينية في تركيا



ندد السفير البابوي لدى تركيا رئيس الأساقفة إدمون فارهاتن بالأعراف والقوانين التي ترعى حقوق المسيحيين في ذلك البلد الإسلامي الذي تحكمه العلمانية.
وقال إن الحريات الدينية في بلد يحدد نظامه بالعلماني الديموقراطي ليست إلا حبرا على ورق رغم أن الدستور التركي ينص على الحريات لكن ذلك لا يطبق عمليا.
وقال المبعوث البابوي إن عدم تحقيق الحريات الدينية يحمل على الاعتقاد بأن هناك إستراتيجية تجاه حرية المسيحيين في تركيا مغايرة للواقع الذي يتمتع به غير المسلمين في أوروبا.
وأشار في حديثه إلى الواقع المعاش في تركيا وقال انه ينطبق أيضا على بلدان إسلامية أخرى على حد قوله.
يذكر أن الاتحاد الأوروبي اشترط على أنقرة لقبولها عضوا في الاتحاد، إدخال المزيد من الإصلاحات والديموقراطية في البلاد، من بينها حرية التعبير وحرية الممارسة الدينية.
XS
SM
MD
LG