Accessibility links

logo-print

اللجنة الرباعية تدعو إسرائيل إلى تيسير حياة الفلسطينيين




حثت اللجنة الرباعية الخاصة بالشرق الأوسط إسرائيل على السماح للفلسطينيين بالتحرك بقدر أكبر من الحرية في الأراضي المحتلة. وهو ما يعكس مطلبا رئيسيا للفلسطينيين قبل انسحاب إسرائيل المزمع من قطاع غزة.
وأصدرت اللجنة التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بيانا دعت فيه إسرائيل إلى اتخاذ خطوات فورية دون تعريض الأمن الإسرائيلي للخطر من خلال تسهيل تدفق السلع والناس داخل وخارج غزة والضفة الغربية وبينهما.
كما حثت اللجنة الرباعية الإسرائيليين والفلسطينيين على عقد مزيد من الاجتماعات لوضع الخطط الخاصة بانسحاب إسرائيل من مستوطنات قطاع غزة في منتصف أغسطس/آب وهي خطوة يرجى منها أن تحرك عملية السلام.
وجاء في البيان الذي صدر بعد اجتماع عقدته اللجنة الرباعية على المستوى الوزاري في أنه ينبغي الآن تكثيف الاتصالات بين الطرفين على كافة المستويات.
من جهتها، أعربت الأمم المتحدة عن تأييدها للدعوة التي وجهتها اللجنة الرباعية الخاصة بالشرق الأوسط لإسرائيل باتخاذ خطوات فورية لتخفيف حدة المعاناة الاقتصادية التي يواجهها الفلسطينيون، وللفلسطينيين بمكافحة العنف والإرهاب قبل الانسحاب الإسرائيلي المرتقب من قطاع غزة.
ويذكر أن اللجنة الرباعية وعقب اجتماعها في لندن جددت التأكيد على إيمانها بأن الوقت الراهن يعتبر لحظة تفاؤل للتحقيق السلام في الشرق الأوسط وفرصة يجب عدم إضاعتها لإحياء خطة خريطة الطريق الخاصة بالسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
وشددت اللجنة الرباعية على الحاجة الملحة لكي يتعاون الفلسطينيون والإسرائيليون بشكل مباشر وينسقون فيما بينهم لتطبيق خطة الانسحاب من قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG