Accessibility links

استمرار العملية الانتخابية في إيران وتهديد بإقفال مراكز شابها التزوير



تستمر عمليات التصويت في الجولة الثانية لاختيار رئيس جديد لإيران في ظل تنافس شديد بين المرشحين علي أكبر هاشمي رفسنجاني ومحمود أحمدي نجاد.
وكان الرئيس الإيراني المنصرف أحمد خاتمي قد حث الأجهزة الحكومية على ضمان سلامة وحرية الجولة الثانية من التصويت.
وأشار إلى أن جوا من الرعب يخيم على الانتخابات الرئاسية.
وتأتي تصريحات خاتمي عقب اعتقال 25 شخصا للاشتباه بقيامهم بالتزوير في الجولة الأولى من الانتخابات.
وكانت وزارة الداخلية الإيرانية قد أعلنت أنها تلقت عددا من التقارير عن تجاوزات في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة، وأنها تدرس احتمال تعليق عمليات الاقتراع في بعض المراكز.
مراسل "العالم الآن" في طهران أحمد أمين والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG