Accessibility links

logo-print

رفسنجاني يتهم خصومه باستخدام امكانات الدولة للانتصار عليه


اتهم المرشح الرئاسي الخاسر علي أكبر هاشمي رفسنجاني السبت خصومه باستخدام إمكانات الدولة بشكل غير شرعي للانتصار عليه في الانتخابات الرئاسية الإيرانية. التي جرت الجمعة وأسفرت عن فوز المرشح المتشدد محمود أحمدي نجاد.
وندد رفسنجاني في رسالة إلى الإيرانيين بالذين قرروا من أجل إضعاف منافس، إضعاف الثورة نفسها والذين أنفقوا مئات المليارات من الريالات من أموال الشعب لتشويه سمعته وسمعة عائلته.
وأضاف أنهم استخدموا كل إمكانات الدولة بطريقة منظمة وغير شرعية للتدخل في الانتخابات، وأعرب عن أمله في أن تتخلص البلاد من هؤلاء الأعداء وهؤلاء المستفيدين الذين قال إنه لا يردعهم ضمير أو قانون.
وأشار رفسنجاني إلى أنه لا ينوي الطعن أمام قضاة أكدوا أنهم لا يستطيعون أو لا يريدون القيام بشيء، وذلك في تلميح واضح إلى مجلس صيانة الدستور بوصفها هيئة التحكيم الأساسية في النظام الإسلامي الإيراني.
ومن ناحية أخرى دعا الرئيس الإيراني المنتهية ولايته محمد خاتمي إلى احترام نتائج الانتخابات الرئاسية وهنأ الشعب الإيراني والرئيس المنتخب محمود أحمدي نجاد.
وقالإن احترام النتائج يأتي في صلب الديموقراطية ، وأضاف أن المهم أن يتمتع الإيرانيون بشروط تسمح لهم بممارسة الخيار الحر في المستقبل.
هذا وقد تعهد الرئيس الإيراني الجديد محمود أحمدي نِجاد بالوفاء بالوعود التي قطعَها على نفسِه للشعب الإيراني ومن بينِها تحقيقُ العدالة.
مراسل "العالم الآن" في طهران أحمد أمين والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG