Accessibility links

مسؤول أمني في واسط يقر صعوبة السيطرة على تجارة المخدرات



قال مدير الإعلام والعلاقات العامة في شرطة محافظة واسط المقدم ضرغام محمد إن المحافظة ما زالت ممرا رئيسا لتهريب المخدرات من إيران وافغانستان إلى دول الخليج العربي والدول الأخرى المجاورة للبلاد، لا سيما الأردن وسوريا ولبنان.

مشيرا في تصريح لـ"راديو سوا" إلى صعوبة وقف عمليات التهريب التي تشهدها المحافظة بين الآونة والأخرى.

واستبعد محمد أن تكون لعمليات تهريب المخدرات عن طريق المحافظة انعكاسات سلبية على الوضع الاجتماعي او التربوي فيها على حد تعبيره.

وكانت قوات الامن في واسط أعلنت يوم الأحد الماضي عن ضبط أكثر من 40 كيلوغراما من المخدرات بحوزة شخصين في إحدى نقاط التفتيش في حين عزا المحلل السياسي علاء العتبي لـ"راديو سوا" تحول المحافظة إلى ممر لتهريب المخدرات إلى وجود جهات خارجية لم يسمها تسعى إلى زعزعة الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي في البلاد.

وسبق للأجهزة الأمنية في بغداد والأنبار ومحافظات إقليم كردستان وغيرها من المناطق أن أعلنت اعتقال عدد من المتورطين بالمتاجرة بالمخدرات والتي عادة ما يتم إدخالها إلى البلاد لإعادة تهريبها إلى دول مجاورة بحسب المصادر الرسمية.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الكوت حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG