Accessibility links

logo-print

مئة ألف إسرائيلي يشاركون في مظاهرة ضد خطة الانسحاب



يعتزم الإسرائيليون المعارضون لخطة الانسحاب من قطاع غزة تنظيم مظاهرة لعرقلة حركة السير على طريقين رئيسيين في إسرائيل. ويتوقع زعماء مجلس المستوطنين مشاركة نحو 100 ألف شخص بسياراتهم في المظاهرة التي ستجرى في ذروة حركة السير حيث سيوقف السائقون سياراتهم على الطريق الرئيسي بين القدس وتل أبيب والطريق الذي يربط بين مدينتي حيفا وعسقلان. وقال أحد منظمي المظاهرة إنها تهدف إلى حث الكنيست والحكومة الإسرائيلية على إعادة النظر في خطة إخلاء مستوطنات قطاع غزة.
وقد أقام عددٌ من اليهود المتشددين بؤرة استيطانية جديدة في قطاع غزة في موقع اشتبكت فيه القوات الإسرائيلية الأحد مع مستوطنين حاولوا منع الجنود من إزالة مبان كانت موجودة في الموقع. وقد أسفرت المواجهة بين الجنود والمستوطنين عن إصابة عشرين شخصا بجراح واعتقال جندي رفض المشاركة في إزالة المباني التي قررت الحكومة الإسرائيلية تدميرها تمهيدا لإخلاء قطاع غزة. ورفضت مصادر في الجيش الإسرائيلي الإعلان عن الإجراء الذي قد يتخذه الجيش بشأن هذه البؤرة الاستيطانية الجديدة.

وقد تقدم عدد من أعضاء الكنيست باقتراح للتصويت على خطة الانسحاب من غزة قبل تنفيذها.
مراسل "العالم الآن" خليل العسلي وافانا بالتقرير التالي:
XS
SM
MD
LG