Accessibility links

logo-print

القاعدة تعلن والقاهرة تؤكد مقتل الديبلوماسي المصري في العراق




أكدت الرئاسة المصرية اليوم الخميس مقتل السفير المصري في العراق إيهاب الشريف، وأكدت أن "هذا العمل الارهابي لن يثني مصر عن مواقفها الثابتة الداعمة للعراق وشعبه."
وأعربت الرئاسة المصرية في بيان بثته وكالة أنباء الشرق الأوسط عن أسفها لرحيل ما أسمته "شهيد من شهداء الديبلوماسية المصرية".
وكانت مجموعة أبو مصعب الزرقاوي قد أعلنت في بيان بثته على شبكة الانترنت أنها قتلت الديبلوماسي المصري إيهاب الشريف الذي تحتجزه كرهينة.
وقال البيان "نعلن نحن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين أن حكم الله تعالى في سفير الكفار سفير مصر، قد نفذ ولله الحمد".
وكان تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بزعامة أبو مصعب الزرقاوي قد أعلن مسؤوليته عن اختطاف رئيس البعثة الديبلوماسية المصرية في العراق السبت الماضي في بغداد. وجاء ذلك في بيان مقتضب لا يتضمن أي مطالب مقابل الإفراج عن الديبلوماسي المصري إيهاب الشريف البالغ من العمر 51 عاما الذي اختطف قرب منزله في بغداد.

وذكرت وكالة أسوشييتد برس للأنباء أن موقعا الكترونيا إسلاميا نشر صورا لخمس بطاقات تحمل صور السفير المصري المخطوف في العراق إيهاب الشريف. وأشارت الوكالة إلى أن البيان المنشور على الموقع الإلكتروني حمل توقيع شخص يعتقد بأنه الناطق باسم الجماعة التابعة لأبو مصعب الزرقاوي في العراق والتي تبنت عملية الاختطاف.
يشار إلى أن جماعة أبو مصعب الزرقاوي كانت قد هددت أمس الأربعاء بقتل الرهينة المصري إيهاب الشريف.
وأعلنت في بيان لها على الإنترنت أنها ستقتله انتقاما من تحالف بلاده مع اليهود والمسيحيين حسب تعبير البيان.

XS
SM
MD
LG