Accessibility links

logo-print

نيويورك تعيش نهارا استثنائيا على وقع رفع حالة التأهب




ندد جورج باتاكي حاكم ولاية نيويورك بالانفجارات التي هزت لندن وتطرق للتدابير الأمنية التي اتخذت في نيويورك عقب هذه التفجيرات.
وقال باتاكي في مؤتمر صحفي: "كما تعلمون منذ هجمات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر تخضع مدينة نيويورك لنظام إنذار أمني ذو مستوى عال من التأهب يصل إلى المستوى البرتقالي."
وأضاف باتاكي: "وقبل السادسة من صباح اليوم بقليل بدأنا باتخاذ خطوات استثنائية من أجل رفع مستوى التدابير الأمنية رغم استمرار الحالة السابقة."
وقال: "إنه اعتداء يطال جميع الذين يؤمنون بالحرية، والذين يؤمنون أن من حقهم اتخاذ خياراتهم بأنفسهم لا أن يصبح هذا الاختيار مرهونا بالآخرين."
وشدد باتاكي على أهمية تحقيق النصر في الحرب على الإرهاب، وقال: "ينبغي أن نحقق الانتصار في هذه الحرب، وهي حرب يتعين على جميع الدول المتحضرة في العالم كسبها."
كذلك، أبدى رئيس بلدية مدينة نيويورك مايكل بلومبرغ استعداد المدينة لتقديم أي مساعدة يحتاجها البريطانيون بعد الهجمات.
وقال بلومبرغ "بريطانيا حليف قوي لأميركا، والشعب البريطاني وقف إلى جانب الشعب الأميركي عندما كنا نحتاج إليهم قبل وبعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول، وسنقوم بكل ما يمكن لمساعدتهم في كل ما يحتاجونه."
وأشار بلومبرغ إلى تعزيز الإجراءات الأمنية في مختلف المواقع في المدينة لضمان سلامة المواطنين، مشددا على ضرورة "العمل سويا في هذا السياق، وأعتقد أنكم رأيتم هذا النوع من التعاون والتنسيق من أجل تأمين كل ما يلزم من أجل أمن هذه المدينة وهذه الولاية وهذه البلاد."



XS
SM
MD
LG