Accessibility links

لندن تلملم جراحها وتحاول استئناف الحياة الطبيعية بعد يوم على التفجيرات



أعلن مسؤول في الشرطة البريطانية أن القنابل التي انفجرت أمس في لندن كانت تحتوي على أقل من خمسة كيلوغرام من المتفجرات.
وصرح رئيس شرطة لندن أيان بلير بأن الشرطة مصممة على العثور على مرتكبي الهجمات وقال إن الهجمات الأربعة تحمل بصمات القاعدة.
من جهته، قال وزير الداخلية البريطاني تشارلز كلارك إنه ليس بمقدوره أن يؤكد إذا كان هناك انتحاري أو أكثر متورطون في اعتداءات لندن.
وأضاف كلارك: "في الواقع لدينا جهاز استخبارات فعال لكن لم نتمكن من التكهن بهذه العمليات وبتوقيتها التحديد، والسبب هو أننا كمن يبحث عن إبرة شريرة في كومة من التبن خاصة في مدينة من حجم لندن".
ومن المحتمل أن يرتفع عدد الضحايا إلى أكثر من 50 شخصا وأكثر من 700 من الجرحى.
وفي إدنبرة، قال مصدر مقرب من الوفود المشاركة في قمة الدول الثماني إن القادة اختصروا برنامج القمة بشكل طفيف في اليوم الأخير لقمتهم المنعقدة في غلين إيغلز للسماح لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير بالعودة إلى لندن لمتابعة التطورات عن كثب.
هذا ويحاول سكان لندن استئناف حياتهم الطبيعية بعد تفجيرات أمس.
مراسلة "العالم الآن" في لندن صفاء حرب والتفاصيل.
XS
SM
MD
LG