Accessibility links

600 جندي من القوات الأميركية والعراقية يبدأون عملية "السيف المقوس"



بدأ حوالي 600 جندي من مشاة البحرية الأميركية والقوات العراقية العملية الرابعة لمكافحة المتمردين في اقل من شهر بالقرب من الفلوجه.
وقال الجيش الأميركي إن العملية التي أطلق عليها اسم السيف المقوس بدأت الخميس بمداهمة مدينة زيدان التي جنوب شرق الفلوجة وأسفرت عن اعتقال 22 مشتبها بهم وأضاف انه لم يعلن عن العملية من قبل لان القادة لم يرغبوا بتحذير المتمردين.
من جهة أخرى، قتل خمسة من أفراد الشرطة العراقية في هجوم شنه مسلحون مجهولون جنوب بغداد ، فيما استهدفت عبوة ناسفة دورية أميركية شمال مدينة الكوت. وفي السياق نفسه، قتل ثمانية أشخاص، بينهم ثلاثة مسلحين, وعثر في الموصل شمال بغداد، على ست جثث مصابة كل منها برصاصة في الرأس .
وأكد ضابط في الشرطة العراقية مقتل أربعة ركاب في سيارة أجرة عند المدخل الشرقي للمدينة من قبل مجهولين أوقفوا سيارتهم وانزلوا سائق سيارة الأجرة ثم أطلقوا الرصاص على السيارة.
من جهة أخرى, قتل شرطي كان متوجها إلى عمله بيد مسلحين غرب مدينة اليرموك .
الجيش الأميركي أكد من جهته في بيان مقتل ثلاثة مسلحين بعد مهاجمتهم بأسلحة خفيفة. وأضاف البيان أن الجيش الأميركي والقوات العراقية اعتقلت 11 مشتبها به في الساعات أل 48 الماضية شمال العراق.
من جهة ثانية، أعلنت اللجنة الاوليمبية العراقية أن مسلحين خطفوا رئيس الاتحاد العراقي للكاراتيه علي شاكر الذي فقد مساء الخميس عند عودته إلى مقر إقامته في مدينة بابل على بعد 100 كيلومتر جنوب بغداد .
وقال الأمين العام للجنة الاوليمبية العراقية عامر جبار إن عملية الاختطاف وقعت في منطقة اللطيفية موضحا أن أسباب الاختطاف ودوافعه لم تعرف بعد.
وأضاف جبار أن اللجنة الاوليمبية تجري اتصالات مكثفة مع الجهات الرسمية المختصة للعمل على إنقاذ علي شاكر الذي انتخب رئيسا للاتحاد العراقي للكاراتيه العام الماضي.


XS
SM
MD
LG