Accessibility links

logo-print

شارون يشترط تأمين الاستقرار التام لمتابعة خريطة الطريق



أكد أرييل شارون أن خطة فك الارتباط وإخلاء المستوطنات الإسرائيلية في قطاع غزة وبعض مناطق من شمال الضفة الغربية لا تتضمن مرحلة ثانية.وأشار رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى أن خريطة الطريق هي المرحلة التالية. واشترط شارون لمتابعة العمل بخريطة الطريق تأمين الاستقرار التام ووقف الإرهاب وتطبيق الإصلاحات داخل السلطة الفلسطينية.
وأضاف أنه بالإمكان بدء المحادثات حول تنفيذ خريطة الطريق على مراحل شرط أن ينفذ الفلسطينيون ما التزموا به.
هذا وجدد المتحدث باسم الخارجية الأميركية توم كايسي التأكيد على التزام الولايات المتحدة بتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين على أساس حل الدولتين فلسطين وإسرائيل تعيشان جنبان إل جنب في أمن وسلام.
وتجنب المتحدث التعليق على التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون.
وأكد خلالها أن الانسحاب من قطاع غزة وأربع مستوطنات في الضفة الغربية سيكون آخر انسحاب تقوم به إسرائيل.
وقال كايسي: "أعتقد أن تركيزنا الآن ينصب على ضمان التقدم بخطة الانسحاب من قطاع غزة وأجزاء من الضفة الغربية، لأننا نعتقد ذلك سيخلق فرصا جديدة وصادقة للفلسطينيين والإسرائيليين للتقدم إلى الأمام وإحراز تقدم على مسار خريطة الطريق، وبطبيعة الحال يتعين أن يستمر هذا التقدم وبالتالي نأمل في أن تتحقق رؤية الرئيس بوش لحل الدولتين".
وأضاف كايسي أن خطة الانسحاب من قطاع غزة تتيح الفرصة لمساعدة الفلسطينيين على تشكيل قواتهم الأمنية وتعزيز نفوذ السلطة الفلسطينية، وأن حكومة الرئيس بوش تركزا في المرحلة الراهنة على إنجاح تلك الخطة.
من جهة أخرى، دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي أحمد قريع الفصائل الفلسطينية المسلحة إلى التحلي بالهدوء خلال فترة الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة.
وأضاف قريع أن الجانب الفلسطيني سيكون الخاسر إذا ازدادت وتيرة العنف وأكد أن أجهزة الأمن ستعمل بحزم وبشكل جدي لوقف الانفلات الأمني.
ودعا قريع في المقابلة إلى ضرورة أن يتحمل المواطن والأجهزة والفصائل مسؤولياتهم، لكنه أكد أنه يشعر بالاطمئنان وان الفلسطينيين سيعملون سويا على استتباب الأمن والنظام والهدوء.
على صعيد آخر، قررت السلطات الإسرائيلية منع مشاركين في مظاهرة من دخول مستوطنات قطاع غزة للاحتجاج على الانسحاب الإسرائيلي.
وقال مسؤول في مكتب رئاسة الوزراء إن المتظاهرين لن يتمكنوا من دخول المنطقة وأن الجنود سيمنعونهم من ذلك بموجب القانون.
من ناحية أخرى، ذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن الجيش سيعلن قريبا مستوطنات قطاع غزة وعددها 21 منطقة عسكرية مغلقة لمنع المتطرفين اليمينيين من دخولها.
XS
SM
MD
LG