Accessibility links

بوش يمتنع عن التعليق حول فضيحة كبير مستشاريه السياسيين


امتنع الرئيس بوش عن التعليق على تورط كبير مستشاريه السياسيين كارل روف بتسريب اسم العميلة في وكالة الإستخبارات المركزية (CIA) فاليري بلام خلال مقابلة له مع ماثيو كوبر مراسل مجلة تايم الأميركية عام 2003. ويواجة روف عاصفة كبيرة في وسائل الإعلام الأميركية التي تتهمه بتسريب إسم عميلة المخابرات ردا على تصريحات زوج بلام، السفير الأميركي السابق لدى النيجر ، والتي كذب فيها ادعاءات الإدارة الأميركية فيما يتعلق بصفقة اليورانيوم بين النيجر والعراق. ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن بوش قوله إنه لن يستبق الحكم على التحقيقات الجارية حول هذه القضية واصفا إياها على أنها تحقيقات جادة، ومؤكدا في الوقت ذاته على طلبه من كافة موظفيه التعاون مع تلك التحقيقات. وعلى الرغم من أن بوش كان قد أعلن العام الماضي أنه سيقيل الشخص الذي كشف هوية العميلة بلام، إلا أن الصحيفة اعتبرت تصريحات بوش بأنها مفاجئة لبعض مستشاري البيت الأبيض وكبار أعضاء الحزب الجمهوري الذين توقعوا من الرئيس إعلان ثقته بروف نائب كبير موظفي البيت الأبيض و أقرب المستشارين للرئيس الأميركي.
XS
SM
MD
LG