Accessibility links

شيراك في احتفالات العيد الوطني الفرنسي يدعو إلى مقاومة الإرهاب



دافع الرئيس الفرنسي جاك شيراك عن حكومته وعن موقعه بعد مضي 10 أعوام كرئيس لفرنسا في مناسبة الاحتفال بالعيد الوطني الذي يحيي ذكرى سقوط سجن الباستيل وميلاد الجمهورية الفرنسية.
وقال شيراك: "إن الشعب الفرنسي يسأل عن موقعه في القرن الحادي والعشرين، ومن الضروري أن ترد الحكومة بطريقة ايجابية على الذين يطرحون السؤال. طرحنا لائحة تتضمن العديد من الأولويات السياسية من بينها مواجهة البطالة وتسويق أفكار تتعلق بالأبحاث والتكنولوجيا في عدد من الميادين من بينها حقل الطاقة".
وقال شيراك إنه لا يوجد في العالم دولة آمنة من الإرهاب.
ودعا إلى بذل كل الجهود من أجل مقاومة الإرهاب وكان شيراك قبل إلقاء كلمته إلى الفرنسيين والتي نقلها التلفزيون قد انضم إلى بقية زعماء الاتحاد الأوروبي في الوقوف دقيقتي صمت حدادا على ضحايا تفجيرات لندن.
مراسلة "العالم الآن" في باريس سعاد عبد الرحمن والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG