Accessibility links

logo-print

بوش وسينغ يبحثان تعزيز مجالات التعاون بين البلدين




أعلن الرئيس بوش ورئيس وزراء الهند مانموهان سينغ عن تعزيز أواصر التعاون بين البلدين في مجال الاستخدامات المدنية للطاقة النووية ومجالات حيوية أخرى.
وعبر سينغ عقب لقائه مع بوش في البيت الأبيض عن تفاؤله بالشراكة الإستراتيجية مع الولايات المتحدة ومنها تقديم الدعم التقني لبلاده للاستفادة في تحويل الطاقة النووية إلى الطاقة الكهربائية بغرض الاستعمالات المدنية.
وكانت الولايات المتحدة والهند قد استهلتا محادثات العام الماضية تهدف إلى تقديم العون الأميركي للهند في مجال الاستخدامات غير العسكرية للطاقة النووية إلا أن تلك المحادثات لم تحقق أي تقدم يذكر.
وعلى صعيد آخر، قال سينغ خلال مؤتمر صحفي عقده وبوش إن الهند تستحق الحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن الذي سيتم تغيير هيكله.
وأضاف سينغ قائلا: "يناقش العالم اليوم إصلاح الأمم المتحدة، وخلال مباحثاتنا مع الرئيس بوش، تطابق رأيانا حول أهمية أن تعكس المنظمة الدولية الحقائق العملية في العالم. وللهند أحقية واضحة في الحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن، ونحن مقتنعون أنه يمكن للهند المشاركة بشكل فعال في عملية اتخاذ القرار في المنظمة الدولية."
وأشار سينغ عقب المحادثات التي أجراها في البيت الأبيض أن الرئيس بوش قبل دعوته لزيارة الهند في أقرب فرصة.
وكان سينغ قد استهل زيارته للعاصمة الأميركية بالاجتماع مع الرئيس بوش، وقد بحث الزعيمان عددا من القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.
ويذكر أن سينغ يسعى إلى إقناع الرئيس بوش بتأييد مسعى الهند للحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن الدولي، إلا أنه أقر بأن ذلك قد لا يحدث خلال الزيارة الحالية.

XS
SM
MD
LG