Accessibility links

logo-print

شارون: مستوطنات الضفة ستشكل دائما جزءا من دولة إسرائيل



أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون أن مجمعات الاستيطان في الضفة ستشكل دائما جزءا من دولة إسرائيل وليست لديه أي نية لتغيير ذلك.
وأضاف خلال زيارة إلى مستوطنة أرييل في الضفة الغربية أن زيارته لتلك المستوطنة تهدف الاطلاع على كيفية توسيعها وتعزيزها، وقال إنه سيزور مجمعات استيطان أخرى للغاية ذاتها.
وأوضح شارون أن الكتل الاستيطانية المعدة للضم ستكون في تواصل جغرافي مع باقي دولة إسرائيل.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد أكد مرارا في الماضي وآخرها في آذار/مارس أن إسرائيل تسعى إلى الاحتفاظ
بالمستوطنات اليهودية.
ويذكر أن الأسرة الدولية بما فيها واشنطن انتقدت شارون لإعطائه الضوء الأخضر في آذار/مارس الماضي من أجل توسيع مستوطنة معاليه أدوميم.
كرر رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون دعوته لليهود الفرنسيين للهجرة إلى إسرائيل في حديث مع صحيفة لو فيغارو، قبيل زيارته الأسبوع المقبل باريس.
وقال شارون في الحديث الذي سينشر الجمعة إن هدف حكومته هو اجتذاب مليون مهاجر يهودي إلى إسرائيل في الأعوام الخمسة عشر المقبلة.
وكانت دعوة شارون يهود فرنسا للهجرة إلى إسرائيل التي أبداها قبل عام قد أثارت أزمة بين البلدين، بعد أن طلبت منه فرنسا تفسير تلك الدعوة.
وفي حديثه مع لو فيغارو، أثنى شارون على جهود فرنسا لمحاربة العداء للسامية التي تزايدت فيها في الأعوام الأخيرة.
وألمح إلى أن تنامي هذا العداء في فرنسا يرجع إلى وجود جالية مسلمة ضخمة فيها، وقال أن هناك خمسة ملايين مسلم في فرنسا.
ودعا شارون في الحديث الصحفي المجتمع الدولي إلى تطبيق عقوبات على إيران بهدف منعها من تطوير سلاح نووي.
وقال شارون الذي سيزور فرنسا الأسبوع المقبل حيث من المقرر أن يلتقي الرئيس الفرنسي جاك شيراك إن وجود سلاح نووي إيراني أمر غير مقبول، مضيفا أن قدرات إيران النووية ستشكل خطرا لا على إسرائيل فحسب بل على أوروبا وبقية الشرق الأوسط.
واتهم شارون طهران بمحاولة الحصول على مزيد من الوقت بتعمدها خوض مفاوضات مطولة مع فرنسا وألمانيا وبريطانيا حول وقف نشاطاتها النووية.




XS
SM
MD
LG