Accessibility links

logo-print

تنديد دولي بالاعتداءات الجديدة التي وقعت في لندن




نفى رئيس الحكومة البريطانية توني بلير أن تكون سياسته والحرب في العراق من بين أسباب تصاعد الإرهاب وسلسلة التفجيرات التي ضربت لندن.
ودعا البريطانيين في مؤتمر صحفي شارك فيه رئيس الوزراء الاسترالي جون هوارد بعد الاعتداءات الجديدة التي وقعت في لندن إلى الاحتفاظ بالهدوء كما فعلوا بعد اعتداءات السابع من تموز/يوليو.
وقال إن ما يريده الإرهابيون هو أن تتراجع بريطانيا عن مواقفها وتعترف بارتكاب أخطاء.
وأضاف بلير أن المسؤولين عن الاعتداءات الإرهابية هم الإرهابيون أنفسهم.
وقال بلير إنه عندما يحصل أمر كالذي حصل فإن رد فعل بريطانيا يجب أن يبقى هو ذاته لأن تغييره يعني تنفيذ مآربهم.
ووصف رد فعل بلاده على الاعتداءات الإرهابية في السابع من الشهر الحالي بأنه انطوى على قدر كبير من الكرامة والقوة والتصميم.
ومن ناحية أخرى، أكد رئيس شرطة العاصمة البريطانية أيان بلير أن الشرطة حصلت على أدلة مهمة في أماكن المتفجرات لكنه قال إنه من السابق لأوانه تحديد الجهة المسؤولة.
مراسلة "العالم الآن" في لندن صفاء حرب والتفاصيل.
XS
SM
MD
LG