Accessibility links

مصادمات واعتقالات من الشرطة لمتظاهري "احتلوا وول ستريت"


اعتقلت الشرطة الأميركية ما لا يقل عن 100 محتج في حديقة زوكوتي في نيويورك بعد اشتباكات مع مئات المحتجين المنتمين لحركة "احتلوا وول ستريت" أثناء محاولتهم الوصول إلى بورصة الأوراق المالية يوم الخميس.

وتأتي هذه الاشتباكات بعد أن تعهد المحتجون بمنع القائمين على وول ستريت من الوصول إليها وهو ما جعل الموظفين هناك يواجهون صعوبة في الوصول إلى عملهم إلا أن ذلك لم يمنع البورصة من مزاولة نشاطها المعتاد في التاسعة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي.

وتمكن عدد كبير من المحتجين من الاقتراب بشكل كبير من مقر البورصة وذلك بعد أن تمكنوا من اختراق الحاجز البشري الذي كونته الشرطة التي قامت باعتقال واحتجاز نحو 100 متظاهر.

ورفع كثير من المحتجين لافتات تندد بوول ستريت منها "مزقوا وول ستريت" و"نحن 99 بالمئة من الشعب" وأخرى نددت بالشرطة الأميركية مثل " نحن لسنا خائفين من هرواتكم".

وتسبب تجمهر المحتجين بالإضافة إلى الأعداد الكبيرة من الشرطة في وسط نيويورك إلى تعطل الحركة في شارع وول ستريت وحول السوق المالية.

ومنذ انطلاق حركة "احتلوا وول ستريت" التي امتدت إلى مدن أميركية عدة، اعتصم المئات من المتظاهرين في نيويورك حيث أقاموا مطبخا ومكتبة ومستوصفا وحتى مركزا لتوزيع ملابس دافئة في حديقة زوكوتي قبل أن تقوم الشرطة بفض الاعتصام يوم الثلاثاء الماضي إلا أن المعتصمين عادوا مرة أخرى بعد صدور حكم قضائي لصالحهم مكنهم من العودة لكن دون خيام أو مولدات كهربائية.

ولم تقتصر المسيرات على مدينة نيويورك بل امتدت إلى لوس انجلوس وبورتلاند وعدد من المدن الأخرى في إطار ما سمته الحركة يوم الغضب الأميركي.

XS
SM
MD
LG