Accessibility links

عباس: هناك تقدم في التنسيق الإسرائيلي الفلسطيني بشأن الانسحاب من غزة



قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إن هناك تقدما في التنسيق بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بخصوص خطة الانسحاب من غزة.
وجاءت تصريحات عباس بعد اجتماعه مع رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع وعدد من الوزراء من بينهم محمد دحلان.
ومن جهته، قال دحلان الذي التقى وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز مؤخرا إن إسرائيل وافقت على بدء إعادة بناء ميناء غزة بدءا من يوم الأربعاء.
لكن دحلان أعلن أن إسرائيل أصرت على عدم الشروع في إعادة بناء مطار غزة إلا بعد إتمام الانسحاب المزمع بدؤه في منتصف الشهر المقبل.
وأضاف دحلان أن إسرائيل وافقت على مبدأ حرية تنقل الفلسطينيين بين الضفة وقطاع غزة على أن يتم تطوير نظام خاص بذلك.
على صعيد آخر، قالت متحدثة باسم وزارة الدفاع الإسرائيلية الثلاثاء إن إسرائيل ستسحب جنودها من على الحدود بين قطاع غزة ومصر كجزء من خطة الانسحاب أحادية الجانب من القطاع.
وأضافت المتحدثة أن إسرائيل ستوقع اتفاقية جديدة مع مصر في الأيام المقبلة سيتم بموجبها نشر 750 جنديا مصريا على معبر فيلادلفي على الحدود بين قطاع غزة ومصر.
وصرحت المتحدثة أنه من المقرر أن يزور عاموس جلعاد مصر في الأيام المقبلة لإتمام الاتفاقية التي يجري التفاوض بشأنها منذ أشهر.
يذكر أن اتفاقية كامب ديفيد للسلام التي وقعتها مصر وإسرائيل قبل ربع قرن، تنص على أن شبه جزيرة سيناء منطقة خالية من الوجود العسكري أو منزوعة السلاح.
من جهة أخرى، تستمر الاتصالات بين السلطة الفلسطينية والفصائل المسلحة لضمان سريان قرار التهدئة.
مراسل "العالم الآن" في رام الله نبهان خريشة والتفاصيل.
XS
SM
MD
LG