Accessibility links

بوش يستقبل مسؤولين محليين عراقيين في زيارة عمل للولايات المتحدة



استقبل الرئيس بوش في البيت الأبيض مسؤولين عراقيين من محافظة بابل العراقية في إطار زيارة يقومون بها في الولايات المتحدة. وذلك للإطلاع على كيفية عمل الحكومات المحلية وحكومات الولايات .
وأشار المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت ماكليلان إلى أن الاجتماع جرى وراء أبواب مغلقة وأن الرئيس بوش أبلغ المسؤولين المحليين العراقيين بأن إقامة نظام ديموقراطي في العراق سيشجع الإصلاحات عبر منطقة الشرق الأوسط وتقليص الدعم للإرهاب.
وقال ماكليلان إن الرئيس بوش تحدث مع ضيوفه بشأن إيمانه القوي بالحرية وأن المجتمعات الحرة هي مجتمعات مسالمة.
من جهة أخرى، رحب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بقرار الأعضاء العرب السنة العودة إلى ممارسة مهامهم في لجنة صياغة الدستور الدائم للعراق عقب إعلانهم الأسبوع الماضي مقاطعة الجنة احتجاجا على اغتيال اثنين من ممثليهم على يد مسلحين في بغداد.
وتعهد عنان بأن تواصل الأمم المتحدة دعمها للمسار السياسي في العراق وأعرب عن ترحيبه بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الحكومة العراقية والجمعية الوطنية وهيئة العرب السنة والذي أسفر عن عودة الأعضاء السنة إلى لجنة صياغة الدستور.
وأشاد الأمين العام بقرار الحكومة الانتقالية العراقية إجراء تحقيق جنائي مستقل حول اغتيال العضوين من العرب السنة. وشدد على ضرورة اعتقال المسؤولين عنها وتقديمهم إلى العدالة.
هذا وكانت الهيئة العامة للعرب السنة في العراق قد أكدت أنها قررت العودة إلى لجنة صياغة الدستور بعدما استجابت الحكومة والجمعية الوطنية لمطالبها، غير أنها شددت على ضرورة الالتزام بمبدأ التوافق في صياغة الدستور الدائم للعراق.
وكانت الهيئة قد أعلنت قبل أيام تعليق عضويتها في اللجنة بشكل مؤقت احتجاجا على اغتيال اثنين من الأعضاء العرب السنة في اللجنة.
وقال مسؤول في الهيئة إن العرب السنة لن يسمحوا لأي جهة بحجب دورهم الحقيقي في المسار السياسي في البلاد وذلك تعليقا على التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري.
وقال المسؤول إنه ليس لزيباري الحق بإصدار تصريحات من هذا النوع لأن صياغة الدستور هي حق وطني وليست حقا انتخابيا.
وكان زيباري قد صرح في وقت سابق إن عملية صياغة الدستور الدائم للعراق ستستمر حتى في حال انسحاب الأعضاء العرب السنة.

XS
SM
MD
LG