Accessibility links

استطلاع يظهر تناقص عدد الأميركيين الذين يعتقدون أن الإسلام يدعو إلى العنف



أظهر استطلاع للرأي تناقص عدد الأميركيين الذين يعتقدون أن الإسلام يدعو إلى العنف بالمقارنة بما كانوا يعتقدونه قبل عامين.
ففيما عبر 36 في المئة من الأميركيين الذين استطلعت آراؤهم عقب تفجيرات لندن، عن اعتقادهم بأن الإسلام يدعو للعنف، أشار 44 في المئة إلى أن الإسلام لا يدعوا للعنف.
وكان استطلاع لأراء الأميركيين نشرت نتائجه عقب تفجيرات لندن، قد أظهر ارتفاع أعداد الأميركيين الذين يعتقدون أن حرب العراق جعلت من الولايات المتحدة أكثرة عرضة لهجمات إرهابية.

XS
SM
MD
LG