Accessibility links

logo-print

قيادي حزبي يصف تمسك السلمي بالوثيقة بـ"الانتحار السياسي"


وصف عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين في مصر حلمي الجزار في تصريح له الخميس تمسك نائب رئيس الوزراء للتنمية السياسية والتحول الديمقراطي علي السلمي بوثيقة المبادئ الدستورية بأنه سيكون بمثابة انتحار سياسي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن الجزار قوله إن البعض يتصور خطأ بأن الأغلبية في البرلمان القادم سوف تضع دستورا على مقاسها، وهذا غير صحيح ولن يكون أبدًا، موضحا إن أي قوة سياسية في مصر لن تتمكن من تحقيق أغلبية في البرلمان، "لأنه لأول مرة يتم التصويت بالرقم القومي، كما أن شريحة الشباب تمثل القوة الكبيرة من أصوات الناخبين، وهذه الشريحة هي الأكثر وعيًا، ولا أحد يستطيع الادعاء بأنها تدعمه فقط".

وأكد الجزار أن هناك عددا كبيرا من الوثائق الدستورية توافقت عليها القوى الوطنية، مضيفًا أن مشكلة وثيقة السلمي تكمن في المادتين التاسعة والعاشرة اللتين تطلقان يد الجيش في الحياة السياسية وتجعل منه حاميا للشرعية الدستورية، وطرفا أساسيا في وضع معايير تشكيل اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور.

XS
SM
MD
LG