Accessibility links

الشرطة البريطانية تكشف عن مجريات التحقيق في اعتداءات لندن




شرحت الشرطة البريطانية في بيان لها مجريات التحقيق في اعتداءات لندن وقالت إنها أوقفت منذ بداية هذا التحقيقات ثمانية وعشرين شخصا في كل أنحاء بريطانيا لا يزال اثنا عشر شخصا من بينهم قيد الاعتقال.
وأضاف البيان أن من بين الأشخاص الذين لا تزال سكوتلنديارد تستجوبهم ثلاثة ًمن المنفذين المفترضين للاعتداءات الفاشلة وهم مختار سعيد إبراهيم أو مختار محمد سعيد ورمزي محمد وياسين حسن عمر.
وأعلنت الشرطة البريطانية إطلاق سراح شخصين كانت أوقفتهما فجر أمس في منطقة ليستر شمال لندن في إطار قانون مكافحة الإرهاب, دون توجيه أي تهمة إليهما.

أكد إسحق حمدي الملقب باسم عثمان حسين المشتبه بأنه احد المنفذين المفترضين لاعتداءات لندن الفاشلة والمعتقل في روما,عدم وجود أي علاقة له بتنظيم القاعدة الإرهابي.
وقال المنفذ المفترض للاعتداء الفاشل على محطة مترو شيفردز بوش في لندن, للقضاة الايطاليين إنه جُنّد في قاعدة رياضية في نوتينغ هيل وقيل له إن من الضروري التحرك للانتقام للمعتقلين, المرميين في السجون بعد تفجيرات السابع من تموز على حد زعمه.
وأوضح عثمان حسين انه كان يتعين إعطاء إشارة, نافيا نيته قتل احد, ومؤكدا عدم وجود علاقة أيضا بالمنفذين الباكستانيين الأصل لاعتداءات السابع من تموز يوليو حسب ما قال.
واخبر المشبوه القضاة الايطاليين كيف صنع القنبلة التي لم تنفجر باستخدام أسمدة وحمضا.
وقال المشبوه إنه يرغب في البقاء في ايطاليا, ويعترض على تسليمه إلى بريطانيا.
ولم تشر مصادر التحقيق الإيطالية إلى الجهة التي جندت حسين.






XS
SM
MD
LG