Accessibility links

واشنطن تشدد إثر وفاة غرانغ على أهمية تطبيق اتفاق السلام في السودان



أعرب البيت الأبيض عن حزنه العميق لوفاة النائب الأول للرئيس السوداني جون غرانغ. وشدد في الوقت ذاته على أهمية تطبيق اتفاق السلام الذي وضع حدا للحرب الأهلية بين شمال السودان وجنوبه.
وقال سكوت ماكليلان المتحدث باسم البيت الأبيض إن أفضل سبيل لتكريم وتخليد الزعيم الراحل يتمثل في العمل على استمرار مسيرة السلام.
وقال ماكليلان: "إن تركة السلام والديموقراطية التي منحها لجميع السودانيين ستظل باقية في اتفاقية السلام الشاملة التي تم التوصل إليها. وأفضل وسيلة لتكريم ذكراه هي مواصلة السير إلى الأمام على خطى اتفاقية السلام الشاملة. وستظل الولايات المتحدة ملتزمة بقوة بعملية السلام وستصر على تنفيذ اتفاقية السلام كما ستعمل على حل أزمة دارفور".
هذا وأوفدت الولايات المتحدة اثنين من كبار مبعوثيها إلى السودان أملا في الحفاظ على استمرار عملية السلام بعد مقتل غرانغ.
وقال توم كيسي المتحدث باسم وزارة الخارجية إن كوني نومان مساعدة وزيرة الخارجية للشؤون الإفريقية وروجر وينتر الممثل الخاص بالسودان توجها إلى الخرطوم للتفاوض مع الأطراف المعنية وتشجيعها على إبقاء قوة الدفع الخاصة باتفاق السلام الشامل.
وتلا المتحدث باسم الخارجية الأميركية بيانا باسم وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس قدمت فيه تعازيها لشعب السودان وزوجة الفقيد.
وأضاف البيان: "إنني أدعو جميع الأطراف المعنية للعمل علي تحقيق رؤية الدكتور غرانغ بشأن السودان الموحد الذي يسوده السلام والرخاء."



XS
SM
MD
LG