Accessibility links

الانقلابيون في موريتانيا يختارون "أعلي ولد محمد فال" رئيسا للمجلس العسكري الحاكم


وفيما يلي نص بيان من المجلس العسكري للعدالة والديمقراطية في موريتانيا الذي نشرته وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية:
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان
إن القوات المسلحة وقوات الأمن الوطنية قررت بالإجماع وضع حد نهائي للممارسات الاستبدادية للحكم البائد التي عانى شعبنا منها خلال السنوات الأخيرة.
إن هذه الممارسات أدت إلى انحراف خطير أصبح يهدد مستقبل بلدنا.
وقد قررت القوات المسلحة وقوات الأمن الوطنية إنشاء مجلس عسكري للعدالة والديمقراطية.
وهذا المجلس يلتزم أمام الشعب الموريتاني أن يخلق الظروف المواتية لديمقراطية نزيهة وشفافة.
وسيمكن المجتمع المدني وجميع الفاعلين السياسيين أن يشاركوا فيها بكل حرية .
إن قواتنا المسلحة وقوات أمننا لن تمارس الحكم أكثر من المرحلة اللازمة لتهيئة وخلق مؤسسات ديمقراطية حقيقية ولن تتجاوز هذه الفترة سنتين كحد أقصى.
ويؤكد المجلس في الأخير التزام موريتانيا بجميع المعاهدات والمواثيق الدولية التي صادقت عليها.

المجلس العسكري للعدالة والديمقراطية
نواكشوط بتاريخ: 3 أغسطس 2005


XS
SM
MD
LG