Accessibility links

الطايع يدعو للإطاحة بالانقلاييين في موريتانيا




دعا الرئيس الموريتاني الذي أطاح به انقلاب عسكري القوات الموالية له إلى إعادة الأمور إلى نصابها الدستوري على حد تعبيره. وقال إنه سيعود إلى موريتانيا قريبا. ووصف معاوية ولد سيد أحمد الطايع في تصريحات أدلى بها من النيجر خلال مقابلة مع قناة "العربية" الفضائية ووصف الانقلابيين الذين أطاحوا به في الأسبوع الماضي بأنهم مجرمون خانوه وخدعوا الشعب الموريتاني. وأكد الطايع أنه سيواصل اتصالاته الديبلوماسية على المستوى الدولي، ولا سيما مع الاتحاد الإفريقي الذي ندد بالانقلاب وعلَّق عضوية موريتانيا في الاتحاد.
ويعتبر هذا هو التصريح الإعلامي الثاني لولد الطايع بعد إسقاط نظامه حيث كان قد أدلى بتصريح لإذاعة فرنسا الدولية قال فيه إنه فوجىء بالانقلاب ووصفه بأنه أكثر انقلاب حماقة ومأساوية شهدته إفريقيا.هذا وقد لقي اسقاط نظام ولد الطايع من قبل مجموعة من الضباط يترأسهم مدير الأمن السابق والرئيس الجديد العقيد أعلي ولد محمد فال، قبولا واسعا لدى الشارع الموريتاني وغالبية الأحزاب السياسية في موريتانيا.
ومن الجدير بالذكر أن الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه الطايع كان قد عدل عن رأيه الأحد وأعلن تأييده للانقلاب العسكري ودعمه لبرنامج الإصلاح الذي أعلنه المجلس الانتقالي الجديد.

من جهة أخرى، قررت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية إرسال مبعوث بدرجة أمين مساعد إلى نواكشوط للاطلاع على تطورات الأوضاع في موريتانيا.
وقال عمرو موسى الأمين العام للجامعة إن المبعوث سيعد تقريرا حول الأوضاع في موريتانيا وذلك لعرضه على وزراء الخارجية العرب الذين سيجتمعون في دورة عادية مطلع سبتمبر/ أيلول القادم.

XS
SM
MD
LG