Accessibility links

logo-print

عباس: انتقال السلطة في انضباط يعزز المساعي في إقامة دولة مستقلة



حث رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الفلسطينيين على ضمان التزام الهدوء أثناء انسحاب إسرائيل من مستوطنات قطاع غزة الأسبوع المقبل.
وقال عباس إن من شأن انتقال السلطة إلى الفلسطينيين على نحو منضبط تعزيز مساعي الشعب الفلسطيني في إقامة دولة مستقلة.
ودعا عباس في كلمة ألقاها أمام جلسة برلمانية خاصة في غزة الجماعات الفلسطينية المسلحة إلى الالتزام بالهدنة مع إسرائيل، كما نبه الفلسطينيين إلى عدم اللجوء إلى الاستيلاء على الممتلكات التي يتم إخلاؤها في المستوطنات لدى الانسحاب.
وفي إطار خطة الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة والتنسيق الأمني الفلسطيني الإسرائيلي، اتفقت إسرائيل والسلطة الفلسطينية على تفاصيل خطة لهدم منازل المستوطنين اليهود في قطاع غزة التي سيتم إخلاؤها بموجب خطة الانسحاب.
وستقوم الجرافات الإسرائيلية بتدمير أولي للمنازل وبعض الجدران، فيما ستقوم جهة دولية، وهي على الأرجح البنك الدولي، بالإشراف على عملية التدمير والتعاقد مع شركات فلسطينية ومصرية لإكمال الهدم عقب الانتهاء من الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة.
وجاء هذا الاتفاق خلال اجتماع عقد بين وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز ووزير الشؤون المدنية الفلسطيني محمد دحلان ومبعوث اللجنة الرباعية جيمس وولفنسون.
ويتعين أن تحظى الخطة على موافقة نهائية من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، فيما يتوجه وولفنسون إلى واشنطن لإطلاع المسؤولين الأميركيين على تفاصيل الخطة.
كما أكد مصدر فلسطيني أنه سيتم نشر قوات من الأمن الوطني والشرطة الفلسطينية في المناطق المحازية للمستوطنات الإسرائيلية.
وأضاف المصدر أن هذا الانتشار سيبدأ الأسبوع المقبل أي بالتزامن مع بدء الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة في 17 آب/ أغسطس الحالي.
من جهة أخرى، أبدى الفلسطينيون خشيتهم مما وصفوه بالنوايا الإسرائيلية الهادفة إلى تكريس الاستيطان في الضفة الغربية بعد الانسحاب من القطاع وأجزاء من شمال الضفة.
مراسلة "العالم الآن" في غزة ألفت حداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG