Accessibility links

logo-print

رامسفيلد: عثر على أسلحة في العراق أحضرت من إيران




أكد وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد الأنباء التي أشارت إلى تهريب قنابل من إيران إلى الجماعات المسلحة في العراق.
وقال خلال مؤتمر صحفي عقده في حضور رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز: "من المؤكد أنه تم العثور على أسلحة في العراق أحضرت من إيران، غير أنه أوضح أن الوقت ليس في صالح المتمردين."
وقال ردا على سؤال عما إذا كان نجاح المتمردين في إيقاع خسائر في صفوف القوات الأميركية يعني أنهم يزدادون قوة: "إن المعنيين بتحليل هذه المسائل يرون غير ذلك. وهم على قناعة تامة بأن التقدم الذي يجري تحقيقه بصورة متزامنة في المجالات الاقتصادية والسياسية والأمنية سيؤدي في الواقع إلى خلق مناخ في العراق يؤكد أن العراقيين قادرون على القضاء على ذلك التمرد مع مرور الوقت."
من جهة أخرى، قتل 16 عراقيا بينهم مدنيون وأفراد من الشرطة وأصيب آخرون نتيجة هجمات وقعت في أنحاء مختلفة من العراق كما لقي جنديان أميركيان حتفهما.
والهجوم الأعنف وقع وسط بغداد حيث فجر انتحاري سيارته المفخخة لدى مرور دورية تابعة للقوات الأميركية مما أسفر عن مقتل جندي أميركي وإصابة اثنين آخرين إضافة إلى مصرع ثلاثة مدنيين وجرح 52 آخرين.
وفي حادث منفصل قتل في بغداد خمسة من عناصر الشرطة بنيران المسلحين.
كما أعلن الجيش الأميركي مقتل أحد عناصر مشاة البحرية الأميركية خلال معارك وقعت في الرمادي.
وقتل ثلاثة عراقيينفي بعقوبة وأصيب ثمانية بجراح عندما أطلق مسلحون النار على حافلة كانت تقل ركابا في طريقهم إلى نقطة المنذرية الحدودية للتوجه إلى إيران لزيارة العتبات المقدسة.
وفي حادث آخر قتل شرطي وجرح أخر في هجوم شنه مسلحون ضد دورية للشرطة وسط بعقوبة.
كذلك لقي أربعة جنود عراقيين في سامراء حتفهم إثر انفجار عبوات ناسفة استهدفت دورية مشتركة للجيش العراقي والأميركي في حي الضباط وسط المدينة.
وفي كركوك، أعلن مصدر في الشرطة أن رئيس محكمة الاستئناف في المدينة القاضي ظاهر حمزة البياتي نجا من محاولة اغتيال بينما كان في طريقه من منزله إلى مقر عمله في المحكمة وسط كركوك.

XS
SM
MD
LG