Accessibility links

بوش يرحب بإستعداد الرئيس الإيراني مواصلة المحادثات النووية




رحب الرئيس جورج بوش بموقف الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الذي أعلن استعداد بلاده لمواصلة المحادثات النووية مع الاتحاد الأوروبي.

ووصف الرئيس بوش الموقف الإيراني بأنه تطور ايجابي ولكنه قال إنه يرتاب من عزم إيران على تطوير سلاح نووي، وحذر من عقوبات دولية ضد إيران اذا رفضت التعاون.

وقال بوش إن الولايات المتحدة ستعمل مع الثلاثي الأوروبي بريطانيا وفرنسا والمانيا لتحديد الخطوات التالية إذا فشلت المحادثات في التوصل إلى اتفاق.

وكان موقف الرئيس الإيراني قد صدر بالتزامن مع الاجتماع الطارئ لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي بدأ الليلة الماضية في فيينا بعدما استأنفت إيران العمل في منشأة لتحويل اليورانيوم.

إلا أنه وبرغم الضغوط قال رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية غلام رضا اغازاده إن بلاده سترفع اليوم الأختام التي وضعتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية على أجهزة مصنع أصفهان تمهيداً لبدء العمل في تحويل اليورانيوم بالمصنع.

وقد كشفت الجولة الأولى من مناقشات مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة النووية عن توجه لمنح إيران فرصة للتخلي عن برنامجها النووي.
XS
SM
MD
LG