Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية تسمح لعزيز بإجراء اتصال هاتفي ولقاء عائلته للمرة الأولى



سمحت القوات الأميركية لزوجة طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي السابق وابنته وشقيقته بلقائه في سجنه في حوالي العشرين من الشهر الحالي وذلك لأول مرة أيضا منذ استسلامه.
وأشار بديع عارف عزت محامي عزيز إلى أن وفدا من الأمم المتحدة سيزور عزيز أيضا سعيا وراء الحصول على معلومات منه حول فضيحة تتعلق ببرنامج البترول من اجل الغذاء.
ويذكر أن عارف صرح بأنه سمح لموكله بالاتصال هاتفيا بأفراد أسرته وذلك لأول مرة منذ استسلامه للقوات الأميركية في 23 من أبريل/نيسان عام 2003.
مراسل "العالم الآن" في بغداد علاء حسن والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG