Accessibility links

logo-print

السرطان مرض خادع يمكن أن يتخفى لعقود طويلة


أثبتت دراسة طبية حديثة أجراها باحثون وأطباء بريطانيون بجامعة ستانفورد أن مرض "السرطان" مرض خادع وبغاية الذكاء ومن الممكن أن يتخفى لسنوات طويلة ولا تظهر أعراضه المميتة على الشخص الحامل للمرض إلا بعد مرور فترات طويلة.

ويرجع ذلك لإهمال العديد من الأشخاص في إجراء فحوصات واختبارات دورية للكشف عن وجود أية مشاكل صحية قد تسبب خطرا داهما عليهم في المستقبل.

وقال الباحثون إن ظهور أعراض الأورام السرطانية من الممكن ألا تظهر على الشخص المريض حيث تستغرق الخلايا السرطانية عقود من الزمن حتى تنمو وتظهر أعراضها السيئة المؤثرة على المؤشرات الحيوية لجسم المريض ويستطيع الطبيب المعالج حينئذ اكتشافها وتحديد موقعها.

وأضافوا أن هناك اختبارات الدم المتوفرة حاليا في جميع العيادات الطبية والتي تساعد الأطباء في تحديد المواد التي تنتجها الأورام وتتسرب إلى مجرى الدم وبذلك يتم الكشف عنه في وقت مبكر.
XS
SM
MD
LG