Accessibility links

logo-print

البدء بإعادة محاكمة مغربي أدين بصلته بهجمات الحادي عشر من سبتمبر



يمثل المغربي منير المتصدق أمام محكمة في هامبورغ اليوم الجمعة لاتهامه بالانتماء إلى جماعة إرهابية والمساعدة في التحريض على هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول وذلك بعد تحقيقات استمرت لما يقرب من أربعة أعوام ومحاكمتين طويلتين.
والمتصدق واحد من ستة متهمين في العالم جرت محاكمتهم أو ينتظرون محاكمة لصلتهم بهجمات الحادي عشر من سبتمبر على الولايات المتحدة.
وكان المتصدق أول متهم يدان في فبراير/شباط عام 2003 لكن محكمة ألمانية أعلى رفضت هذه الإدانة وقالت إن واشنطن حجبت معلومات حصلت عليها من أسرى للقاعدة محتجزين في مواقع سرية من بينهم اثنان يشتبه في أنهما العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر.
وكانت الولايات المتحدة قد رفضت إعطاء المحكمة حرية الاتصال بالأسرى مباشرة لأسباب أمنية.
وقال كل من وكلاء الدفاع والادعاء إنهما سيستأنفان إذا كان الحكم الذي ستصدره المحكمة يوم الجمعة ضدهما مما يزيد من احتمال الخلاف القانوني.
وقالت السلطات في مدينة هامبورغ إنها ستقوم بترحيل المتصدق باعتباره تهديدا أمنيا أيا كان حكم المحكمة.
XS
SM
MD
LG