Accessibility links

logo-print

هل القول بندرة تماثل التوقعات المعقولة مع الأداء السياسي ينطبق على العراق




نشرت صحيفة لوس انجلوس تايمز مقالا استهلته بالاشارة الى ملاحظة ابداها الفيلسوف والكاتب البريطاني الفريد نورث وايتهيد حول ندرة تماثل التوقعات المعقولة مع الاداء السياسي في البلدان الناشئة حديثا.
وطالبت الصحيفة الاميركية بعدم تعليق توقعات كبيرة على أداء العراقيين الذين يحاولون كتابة دستور دائم رغم العوائق التي تعترض طريقهم ، وفي ظروف مثقلة بتركة تاريخية لامثيل لها .
وقارنت الصحيفة بين ما حصل في الولايات المتحدة وما يحصل الآن في العراق ، موضحة ً ابرز العقبات التي يواجهها العراق ، فهو لا يمتلك قائدا مثل جورج واشنطن يمكنه اضفاء الشرعية على المداولات الدستورية . ولم تظهر الأمة الاأميركية الى الوجود إلا بعد سبع سنوات من نيل الاستقلال . واخيرا فإن الاباء المؤسسين الاميركيين كانوا يتمتعون بإجماع شعبي واسع النطاق فيما يتعلق بالقيم الاساسية التي يتوجب تأسيس جمهوريتهم الحديثة الاستقلال وفقا لها - بحسب تعبير الصحيفة .
ولاحظت الصحيفة وجود وهم يتعلق بوحدة العراق قامت الولايات المتحدة بفرضه على سياسي البلاد ، وتساءلت عن إمكان خلق دولة عراقية موحدة إن لم يكن هناك شعب عراقي موحد .
وختمت الصحيفة بالقول ان واشنطن اكتشفت عدم وجود اسلحة تدمير شامل تهدد الامن القومي الاميركي، لكنها أغفلت وسط المخاطر، اسلحة تدمير شامل كانت مدفونة في الظروف التاريخية المحيطة بمنطقة الشرق الاوسط. وهذه الاسلحة مغروسة في عقول الشعب العراقي بمكوناته الدينية والعشائرية والاثنية - على حد تعبير الصحيفة .

XS
SM
MD
LG