Accessibility links

logo-print

التوصل إلى توافق على النقاط الخلافية في مسودة الدستور العراقي



قال الدكتور على الدباغ عضو لجنة كتابة مسودة الدستور العراقي في حديث خاص مع "العالم الآن" إنه تم التوصل إلى توافق على النقاط الخلافية في المسودة وأنها ستقدم إلى الجمعية الوطنية هذه الليلة للتصويت عليها.
وكشف الدباغ عن أن القائمة العراقية التي يتزعمها الدكتور إياد علاوي قد وافقت أيضا على الصيغة الأخيرة لمسودة الدستور.
وكان بعض الأعضاء المسلمين السنّة في لجنة صياغة مسودة الدستور العراقي قالوا إنهم يعارضون بشدة المسودة على الرغم من صيغتها التوفيقية. غير أنه من غير المرجح أن تتمكن احتجاجاتهم من عدم طرح المسودة على الجمعية الوطنية العراقية الليلة.

وعلم أن الشيعة والأكراد توصلوا إلى اتفاق حول مسودة الدستور بعد أسابيع من المفاوضات الشائكة والتي أدت إلى تأجيل تقديم مسودة الدستور إلى الجمعية الوطنية.
ويأتي الاتفاق الشيعي -الكردي بمعزل عن السنة لا سيما وأنهما يتمتعان بغالبية مقاعد الجمعية الوطنية.
وأكد ليث كبة المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية في مقابلة مع شبكة CNN الأميركية أن العرب السنة لم يعلنوا بعد موافقتهم على مسودة الدستور.
من جهته، صرح جواد المالكي عضو الجمعية الوطنية العراقية أن مسودة الدستور أصبحت جاهزة بعد توصل الشيعة والأكراد إلى اتفاق حولها.
وقال المالكي إن الاتفاق يحظى بتأييد بعض السنّة، في حين لا يزال البعض الأخر معارضا للفيدرالية، مؤكدا على أن العمل جار لأقناع المعارضين بالموافقة على المسودة.
ويذكر أنه يتعين المصادقة على مسودة الدستور بأغلبية بسيطة في الجمعية الوطنية التي يبلغ عدد اعضائها 275.

في المقابل أعرب صالح المطلق عضو لجنة صياغة الدستور في مقابلة مع قناة العربية الفضائية عن دهشته من تصريحات المسؤولين الشيعة قائلا إنه لا يتوقع التوصل إلى اتفاق خلال الساعات القادمة لوجود اختلاف على نقاط رئيسية.

وفي وقت سابق استبعد إياد السامرائي عضو لجنة كتابة الدستور العراقي عن العرب السنة إمكانية التوصل إلى اتفاق حول النقاط العالقة قبل انتهاء المدة المحددة لذلك. ورجَّح السامرائي أن يتم التمديد مرة أخرى للجنة كتابة الدستور على أمل التوصل إلى اتفاق على نص المسودة وقال خلال اتصال مع "العالم الآن" من داخل قاعة اجتماع يشارك فيه رئيس إقليم كردستان مسعود البرزاني:
XS
SM
MD
LG