Accessibility links

جيش المهدي الموالي للصدر يهاجم مكاتب حركة بدر في بغداد



هاجم مقاتلون موالون لرجل الدين الشيعي العراقي مقتدى الصدر مكاتب حركة بدر وهي فئة شيعية منافسة في ثلاثة مواقع في بغداد الأربعاء.
فقد أعلنت مصادر الشرطة العراقية أن أتباع الصدر الذين يشكلون ما يسمى بجيش المهدي هاجموا مكاتب حركة بدر في مدينة الصدر واثنين من إحياء بغداد تسكنهما غالبية شيعية.
وقد أسفرت الاشتباكات عن مقتل ستة أشخاص وإصابة عشرات آخرين بجروح.
وجاءت هذه الهجمات في أعقاب اشتباك بين الجانبين في مدينة النجف جنوب العاصمة العراقية.
ويذكر أن حركة بدر متحالفة مع الحزب الشيعي في الائتلاف الحاكم الذي يتوقع أن يسعى بمساعدة الأكراد إلى إقرار مسودة الدستور التي يعارضها المهدي والعرب السنة بشدة.
ومن ناحية أخرى، أعلن وزير الصحة العراقية عبد المطلب محمد علي المتحالف مع الصدر تعليق عضويته في الحكومة إلى أن تجد حلا للوضع بين الجانبين.
على صعيد آخر، صرح مسؤول في وزارة الداخلية العراقية بأن 15 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب 59 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة على دورية للشرطة وما أعقب ذلك من اشتباك مسلح في بغداد الأربعاء.
وأضاف المسؤول أن من بين القتلى ثلاثة من رجال الشرطة، ومن بين الجرحى 13 شرطيا.
وأشار إلى أن الحادث وقع في حي الغزالية غرب العاصمة العراقية.



XS
SM
MD
LG