Accessibility links

logo-print

مقتل 15 عراقيا في هجوم انتحاري غرب بغداد



أعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية عن مقتل 15 عراقيا بينهم ثلاثة رجال شرطة وإصابة اكثر من 50 في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة استهدف دورية للشرطة في حي الجامعة غرب بغداد ليل أمس أعقبته اشتباكات بين مسلحين مجهولين وعناصر الأمن.
وأضاف المصدر أن قوات الشرطة اعتقلت اثنين من المسلحين وقتلت ثالثا في أعقاب هجوم شنه قرابة 40 مسلحا ضد دوريات الشرطة المتواجدة في موقع الانفجار
من ناحية أخرى أكد صاحب العامري الأمين العام لجمعية شهيد الله المرتبطة بتيار مقتدى الصدر في العراق ان خمسة اشخاص قتلوا وجرح سبعة آخرون في مواجهات بين الشيعة جرت مساء أمس في مدينة النجف.
واضاف العامري ان وزيري النقل سلام المالكي والصحة عبد المطلب محمد علي المقربين من تيار الصدر علقا مشاركتهما في الحكومة احتجاجا على اعمال العنف هذه، كما علق النواب المقربين من التيار مشاركتهم في الجمعية الوطنية احتجاجا على الأمر نفسه.
وكانت المواجهات قد اندلعت بين متظاهرين من سكان المدينة وانصار للصدر اثناء محاولتهم فتح مكتب للتيار في النجف تم على اثرها احراق المكتب.
إلي هذا سمع دوي انفجارات في القسم الجنوبي من مدينة الصدر الذي تقطنه غالبية شعية، ودعت المساجد في المدينة بمبكرات الصوت عناصر ميليشيا الصدر إلى التوجه إلى مواقعها محملة "منظمة بدر" مسؤولية المواجهات في النجف، كما انتشرت عناصر ميليشيا جيش المهدي في مدينة الصدر فيما استولى آخرون على ثلاثة مكاتب على الأقل في بغداد لحزب الدعوة الإسلامي الذي يتزعمه رئيس الوزراء ابراهيم الجعفري.




XS
SM
MD
LG