Accessibility links

خليل زاد: مسودة الدستور العراقي هي الأكثر تقدما في العالم الإسلامي



وصف السفير الاميركي في بغداد زلماي خليل زاد مسودة الدستور العراقي بأنها أكثر الوثائق تقدما في العالم الإسلامي وقد جاء تصريحه بعد تقديم الوثيقة الى الجمعية الوطنية العراقية على أثر أسابيع من المفاوضات الشاقة.
وقال السفير الأمريكي في بغداد إن أي طرف في العراق لم يحصل على كل ما يريد في النص الدستوري. وأوضح زلماي خليل زاد في لقاء له مع تلفزيون CNN"" أن السنة العرب وإن كانوا لم يحصلوا على كل ما طالبوا فيه في مسودة الدستور فإن الاطراف الأخرى لم تحصل هي أيضا على كل ما تريد.وقال زلماي " لم يكن أي طرف من الاطراف سعيدا مائة في المائة ".
هذا وفيما أعلن رئيس العراق جلال الطالباني أن مسودة الدستور العراقي جاهزة للإستفتاء، أعلن المفاوضون من العرب السنة رفضهم المسودة كما جرى وضعها بعد التعديلات الاخيرة. وأشاروا إلى أن نقاط الخلاف يمكن أن تؤدي إلى تجزئة البلاد وتفكيكها. وطالبوا بتدخل الجامعة العربية والمجتمع الدولي من أجل الوقوف إلى جانب الشعب العراقي في سبيل إيجاد حلول لهذه المشاكل.وقال علي المشهداني أحد الأعضاء السنة في لجنة صياغة الدستور:
XS
SM
MD
LG