Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي يعتقل خمسة قياديين في كتائب الاهوال العراقية



أعلن الجيش الأميركي في العراق أن القوات الأميركية اعتقلت خمسة قياديين في إحدى الجماعات المتمردة تطلق على نفسها اسم كتائب الأهوال في مقاطعة الأنبار غربي العراق وتمكنت من قتل قيادي آخر.
وجاء في بيان أصدره الجيش الثلاثاء أن تلك الاعتقالات وقعت منذ منتصف شهر أغسطس/ آب الحالي في مدينة هيت وضواحيها وسط مقاطعة الأنبار عقب الحصول على معلومات عن مكانهم من قبل مواطنين في المنطقة.
وأضاف البيان أن الشخص الأول الذي تم اعتقاله هو إيهاب محمود فرحان عابر الملقب بأبو أحمد، حيث ألقي عليه القبض في بغداد في 13 من الشهر الجاري، وأنه كان الرجل الثاني في كتائب الأهوال. أما المعتقل الثاني فهو لؤي هادي حامد محليف الذي اعتقل في 24 أغسطس/آب بالقرب من مدينة هيت، وكان يرأس الخلية المسؤولة عن استخدام العبوات الناسفة على جوانب الطرق ضد القوات الأميركية والعراقية.
أما المعتقل الثالث فهو علي عبد الواحد تابث باني الذي اعتقل في 25 من الشهر الجاري، الذي شن هجمات ضد القوات الأميركية والعراقية بالإضافة إلى تزعم الخلية الإعلامية التي قامت بالتقاط الصور وتسجيل أشرطة الفيديو لتلك الهجمات وطباعة المنشورات والملصقات ونشرها في مدينة هيت ومدن عراقية أخرى.
وفي 26 أغسطس/آب تم اعتقال سينان مطيب عبد الكريم جاسم خلال حملة مداهمات في بغداد، ويعتقد أنه الممول الرئيسي وزعيم كتائب الأهوال في مدينة هيت.
وأضاف بيان الجيش الأميركي أن محمود سينت القائد العسكري في الكتائب لقي حتفه خلال محاولته الفرار وتجنب اعتقاله.
وكانت مصادر أمنية عراقية قد أعلنت أن القوات الأميركية قتلت حوالي 56 من المتمردين خلال عمليات قصف جوية الثلاثاء ضد مواقع تؤوي أعضاء تنظيم القاعدة بالقرب من الحدود العراقية السورية.


XS
SM
MD
LG