Accessibility links

logo-print

بلير وكلارك يرفضان التعليق على شريط الظواهري




رفض رئيس الوزراء البريطاني ووزير داخليته التعليق على ما ورد في شريط الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري. وقال توني بلير وتشارلز كلارك خلال مؤتمر صحافي مشترك أنهما يسعيان لإخضاع الشريط لتحليل دقيق على يد الخبراء الأمنيين والاستخباراتيين والتأكد من مصدره قبل التعليق عليه.
وكان الشريط الذي بثته قناة الجزيرة التلفزيونية يتضمن تهديداً من الظواهري بمزيد من الهجمات على غرار تفجيرات لندن تستهدف مصالح الدول التي شاركت في الحرب في العراق وأفغانستان وفلسطين.
وظهر في الشريط أحد الانتحاريين الذين نفذوا اعتداءات لندن.

من جانب آخر أدان وزير الخارجية البريطاني جاك سترو جميع أشكال الإرهاب ورفض مضمون ما أدلى به أحد الانتحاريين الذين نفذوا هجمات لندن من أن الشعب البريطاني يتحمل مسؤولية الأحداث بسبب مساندته حكومة تحارب المسلمين على حد تعبير الشريط، وقال سترو:
"لا يوجد عذر ولا مبرر للإرهاب من أي نوع كان، لكن الذين يدّعون خطأ التحدث باسم الإسلام، إنما يقتلون أساساً إخوانهم المسلمين".
وأضاف سترو أن الدوائر الأمنية في لندن تدقق في شريط الفيديو للتأكد من مصدره.



XS
SM
MD
LG