Accessibility links

فرنسا تدعو إلى تكثيف الجهود للوصول إلى حوار وطني حقيقي في العراق



دعا وزير خارجية فرنسا فيليب دوست بلازي الذي سيزور منطقة الشرق الأوسط الأسبوع القادم السلطات العراقية إلى تكثيف جهودها من أجل الوصول إلى حوار وطني حقيقي من أجل إيجاد إجماع بين كل مكونات المجتمع العراقي بمن فيهم السنة حول مشروع الدستور الذي يقرر مصير البلاد.
وأشار الوزير في مقابلة مع صحيفة الشرق الأوسط اللندنية نشرت الجمعة أنه ما زالت ثمة أسئلة مطروحة فيما يتعلق بمسودة الدستور ومنها توزيع الصلاحيات بين السلطات التنفيذية والتشريعية وبينها وبين سلطات المحافظات وكذلك حول توزيع الثروات.
وأعرب الوزير الفرنسي عن اعتقاده بأن المعالجة الأمنية يجب أن تندرج في إطار مقاربة سياسية تؤدي إلى عزل المجموعات المتطرفة التي تتوسل العنف.
ولفت إلى أن انسحاب القوات الأجنبية من العراق سيساهم بتعزيز الوضع السياسي والأمني وفق ما ينص عليه القرار 1546 وأكد في هذا الصدد على أنه لا يطلب رحيل القوات متعددة الجنسيات فوراً وإنما بعد اكتمال المسار السياسي أواخر العام الجاري بعد المصادقة على الدستور وإجراء الانتخابات الجديدة.
ونوه إلى ضرورة أن تتحمل الدول المجاورة للعراق مسؤولية أساسية لضمان الاستقرار في المنطقة ويتعين عليها أن تقوم بدور بناء جماعيا.
وقال إن بلاده تعرب عن تمسكها بوحدة العراق وتثق بالشعب العراقي من أجل أن يبلور رؤية مشتركة لمستقبله وأن يخلق القاعدة الديموقراطية لتعايش المكونات التي يتشكل منها العراق.

XS
SM
MD
LG