Accessibility links

2800 جندي أميركي يغادرون العراق للمساهمة في أعمال الإغاثة في نيو أورليانز



من المقرر أن تعود وحدة من الحرس الوطني الأميركي وعدد جنودها 2800 جندي بحلول صباح السبت من الحرب في العراق إلى نيو أورليانز لتخفيف الدمار الناتج عن الإعصار كاترينا.

وقالت سامانتا بينجام المتحدثة باسم قاعدة فورت بولك العسكرية شمال غربي نيو اورليانز إن قاعدة فورت بولك منشغلة باقامة اماكن إيواء مؤقتة داخل الثكنات للعسكريين الذين فقدوا مساكنهم وسيتم تدبير أماكن إيواء لأسرهم على المدى الطويل.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد دعا في وقت سابق إلى تصحيح أي قصور في أداء الأجهزة الحكومية المكلفة بعمليات الإنقاذ والإغاثة لمواجهة تداعيات إعصار كاترينا. وأكد أن جميع المؤسسات الحكومية تبذل قصارى جهدها لتخفيف معاناة المتضررين من الكارثة.

وقال خلال جولة قام بها في المناطق المتضررة: "تمثل العملية الجارية حاليا بداية جهود هائلة سنتابعها لإنقاذ الأرواح حيث أن هناك آلاف من الناس يستضيفون المتضررين في منازلهم وفي الكنائس والمساجد والمعابد."

وأشاد الرئيس بوش بالجهود التي تبذلها الكنائس والمساجد والمعابد اليهودية لتخفيف معاناة المتضررين من إعصار كاترينا.


كما أكد تصميم إدارته على تجاوز آثار تلك الكارثة، وقال: "ينبغي علينا مواصلة جهودنا طالما كانت هناك أرواح مهددة بالخطر، وأود أن أؤكد للجميع حرصنا على تأدية تلك المهام. وعلينا أن نتذكر أن هذه الجهود لا تتوقف فقط على تلبية الاحتياجات العاجلة، ولكن يتعين علينا أن نتصدى للمشاكل على المدى الطويل أيضا، ويجري حاليا تلبية الاحتياجات العاجلة."
XS
SM
MD
LG