Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن الدولي يتلقى تقرير لجنة التحقيق في برنامج النفط مقابل الغذاء



تلقى مجلس الامن الدولي نتائج تقرير لجنة التحقيق الدولية الذي برأ ساحة الأمين العام للأمم المتحدة من الفساد. وقد عرض بول فولكر رئيس لجنة التحقيق في برنامج النفط مقابل الغذاء على المجلس التقرير وحمَّله في الوقت ذاته المسؤولية عن ثغرات إدارية في البرنامج.
من جانبه أشاد كوفي عنان بالجهد الذي بذلته لجنة التحقيق لكشف الحقائق، وأضاف قائلا:
"تضمن التقرير انتقادات لي شخصيا، وأنا أتقبل تلك الانتقادات. في وقت سابق من العام الجاري خلصت اللجنة إلى أنني لم أؤثر أو أحاول التأثير على عمليات بيع النفط، ويسرني أن اللجنة أعادت تأكيد ما خلصت إليه".

وكان بول فولكر قد قدم التقرير النهائي لكوفي عنان بمكتب الأمانة العامة بمقر المنظمة العالمية قبل تقديمه إلى مجلس الأمن الدولي.
وكانت التقارير الأولية السابقة التي أصدرتها اللجنة قد توصلت إلى أن بينان سُفان المدير التنفيذي السابق لبرنامج النفط مقابل العراق استفاد شخصيا من خلال دوره في البرنامج. كما اتهمت اللجنة المسؤول السابق ألكسندر ياكوفليف بالحصول على رشاوى.
كما خلُصت تلك التقارير إلى أنه ليست هناك أية أدلة على أنه كان للأمين العام كوفي عنان أي تأثير على مسار منح العقود لصالح شركة كوتيكنا التي كان نجله كوجو يشتغل فيها.
كما توصلت التقارير السابقة إلى أنه تمت إساءة تدبير برنامج النفط مقابل الغذاء، وأن لدى الأمانة العامة للأمم المتحدة إجراءات لتعزيز نظام المحاسبة والتصرفات المهنية اللائقة.





XS
SM
MD
LG