Accessibility links

logo-print

الغموض ما زال يكتنف أسباب وفاة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات



ما زال سبب وفاة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات بعد نحو عام على رحيله، لغزا طبيا وسياسيا حيث لم تنجح في حل هذا اللغز التقارير الطبية التابعة لمستشفى بيرسي العسكري في باريس الذي قضى فيه عرفات الأسبوعين الأخيرين في حياته. وقد تسربت محتويات تلك التقارير هذا الأسبوع بعد أن حصل عليها صحفيون من نيويورك تايمز وراديو إسرائيل وصحيفة هآريتس.
وتوفي عرفات على أثر تعرضه لسكتة دماغية سببتها عدوى مجهولة في نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي.
لكن تدهور حالته الصحية في الشهر الأخير من حياته بشكل سريع يثير شك البعض في السبب الحقيقي وراء وفاته. وتدعي عدة جهات عربية وفلسطينية تعرض عرفات للتسميم من قبل إسرائيل، الأمر الذي يؤكده طبيبه الخاص أشرف الكردي.
ويقول الكردي إن عرفات تعرض بالعدوى بالفيروس المسبب لمرض الإيدز في محاولة لإخفاء جريمة تسميمه.
وترفض عائلة عرفات تشريح جثته وتصر على سرية تقاريره الطبية. لكنها أيضا تؤكد أن سبب وفاته ما زال غامضا.


XS
SM
MD
LG