Accessibility links

مبارك يفوز في أول انتخابات رئاسية في مصر بنسبة 88 بالمئة



أعلنت اللجنة العليا المستقلة للانتخابات الرئاسة المصرية عن فوز الرئيس حسني مبارك في أول انتخابات رئاسية تعددية في مصر، وحل أيمن نور في المرتبة الثانية، ونعمان جمعة في المرتبة الثالثة. وقد حصد الرئيس مبارك ستة ملايين و500 ألف صوت اي بنسبة 88 بالمئة، وحصل نور على حوالي نصف مليون صوت.
وكانت الصحف شبه الرسمية قد أكدت إلى أن التقديرات تشير إلى حصول الرئيس الحالي حسني مبارك على نحو 80 في المئة من الأصوات، فيما يأتي أيمن نور مرشح حزب الغد في المركز الثاني، ونعمان جمعة مرشح حزب الوفد في المركز الثالث.
فقد توقعت صحيفة الأهرام المصرية فوز الرئيس مبارك بفارق كبير على منافسيه التسعة في أول انتخابات رئاسية متعددة في البلاد.
وقالت الصحيفة إن أيمن نور مرشح حزب الغد قد يحقق مفاجأة ويأتي في المرتبة الثانية بتفوقه على نعمان جمعة مرشح حزب الوفد.
وقالت صحيفة الأخبار إن من المتوقع الإعلان عن نتيجة الانتخابات خلال ساعات مرجحة حصول مبارك على أكثر من 75 في المئة من أصوات الناخبين.
وقالت صحيفة الوفد المعارضة إن منظمات حقوق الإنسان سجلت تجاوزات في عملية الاقتراع تتراوح بين أخطاء إدارية ومخالفات تبطل الانتخابات.
وذكرت الصحيفة أنه تم طرد مندوبي المعارضة من بعض اللجان كما تم التلاعب في كشوف الناخبين حسب قولها.
من جهة أخرى، قال حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان إن الانتخابات الرئاسية التي أجريت الأربعاء الماضي شابتها بعض التجاوزات ومنها منع بعض رؤساء اللجان لمنظمات المجتمع المدني من الإشراف على الانتخابات.
إلا أن أبو سعدة أضاف أن المخالفات لا تصل إلى إبطال نتيجة الانتخابات مشيرا إلى ضعف إقبال الناخبين على التصويت.
وفيما تستمر عملية فرز الأصوات في المحافظات الـ26، صرح جمال مبارك نجل الرئيس المصري بأنه واثق من أن والده سيفوز بفترة رئاسية خامسة بعد إعلان نتائج الانتخابات التي وصفها بأنها نقطة تحول في تاريخ مصر.
إلا أن النتائج الرسمية لن تعلن إلا في وقت لاحق من الأسبوع الحالي.
وكان أيمن نور زعيم حزب الغد وأحد منافسي مبارك في الانتخابات قد أعلن بأنه سيقدم شكوى إلى اللجنة الانتخابية بسبب ما وصفه بتجاوزات واسعة النطاق أثناء عملية التصويت.
بدوره، قال المرشح نعمان جمعة من حزب الوفد أنه مستاء للغاية لأنه كان يتوقع انتخابات نزيهة ولكن التجاوزات التي حدثت فيها لا يمكن قبولها.
على صعيد آخر، وصفت الخارجية الأميركية انتخابات الرئاسة المصرية بأنها خطوة تاريخية في ضوء التنافس الذي شهدته تلك الانتخابات للمرة الأولى في تاريخ مصر.

XS
SM
MD
LG