Accessibility links

اليابانيون يتوجهون إلى صناديق الاقتراع لانتخاب أعضاء مجلس النواب



يتوجه اليابانيون غدا الأحد إلى صناديق الاقتراع لانتخاب أعضاء مجلس النواب الذي أقدم رئيس الوزراء على حله. وكان رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي دعا إلى إجراء انتخابات مبكرة.
ويدور السجال السياسي في البلاد على مشروع خصخصة البريد الذي جعله رئيس الوزراء في صدارة برنامجه الانتخابي. وأعطت استطلاعات الرأي فوزاً شبه أكيد للحزب الديموقراطي الحر الحاكم ودافع رئيسه كويزومي عن سياسة الخصخصة قائلا:
"من شأن خصخصة البريد أن تؤمّن الموارد للاقتصاد والنمو الوطني وأحث الناخبين على الاقتراع لصالح هذا المشروع الحيوي الذي ردّه مجلس النواب".
ويدعو منافس كويزومي رئيس الحزب الديمقراطي كاتسويا أوكادا الناخبين إلى التصويت لصالح التغيير معتبراً أن الإصلاح غير ممكن في ظل الحزب الحاكم الذي استمر في السلطة طوال عقود:
"الطريقة الوحيدة لإجراء تغيير حقيقي في اليابان هي في وصول حزب آخر إلى السلطة، والحزب الديموقراطي الياباني هو المؤهل لإجراء الإصلاحات الحقيقية".
وتعتبر مؤسسة البريد في اليابان من كبرى المؤسسات الحكومية التي تتولى إضافة إلى تأمين البريد العادي إدارة مؤسسة تعنى بشؤون التأمين وإعادة التأمين ويحاول كويزومي من خلال مشروع الخصخصة الدفع باتجاه تحديث المؤسسة وإبعاد شبح الفساد عنها إضافة إلى استخدام الواردات الناتجة عن بيعها لتعزيز الاقتصاد.
ويستمر رئيس الوزراء الياباني هونيشيرو كويزومي في صدارة استطلاعات الرأي عشية الانتخابات العامة في البلاد.
وأظهر أحدث الاستطلاعات تقدم الحزب الديموقراطي الحر الذي يتزعمه رئيس الوزراء بـ 11 نقطة على منافسه الحزب الديموقراطي الياباني المعارض الذي يقوده كاتسويا أكودا.
وكشف 30 في المئة من المستََطلعين أنهم سيصوتون للحزب الحاكم في الانتخابات المقررة الأحد.



XS
SM
MD
LG