Accessibility links

شارون يؤكد على بقاء المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية



أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون على بقاء التكتلات الاستيطانية الكبرى في الضفة الغربية حتى بعد مفاوضات الوضع النهائي.

وأضاف شارون في حديث لصحيفة واشنطن بوست ينشر اليوم الأحد أن التجمعات الاستيطانية الكبرى في الضفة الغربية تضم نحو ربع مليون مستوطن يهودي، وهي بالتالي جزء من إسرائيل ومجتمعِها.

وأقر شارون بأن حكومته ما زالت مستمرة في عمليات البناء في تلك المستوطنات، مضيفا أن تلك العمليات يجب أن تستمر لتستوعب المستوطنات الزيادة الطبيعية داخلَها.

وأقر شارون أيضا بان واشنطن لن ترتاح لبقاء تلك المستوطنات تحت سيطرة إسرائيل نهائيا، مشيرا إلى أنه لا يوجد أيُ اتفاق حتى الآن بين إسرائيل والولايات المتحدة حول هذه القضية.

وأضاف شارون الذي سيلتقي الرئيس بوش على هامش قمة زعماء العالم التي ستعقد في الأمم المتحدة هذا الأسبوع أن حكومته ستفكك المستوطنات التي تعتبرها غيرَ مصرح بها في الضفة الغربية.

كما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن رد حكومته على ما أسماه الإرهاب الفلسطيني بعد الإنسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة سيكون قاسيا جدا. وأضاف انه لا يوجد سبب للعنف من الجانب الفلسطيني بعد أن إنسحبت إسرائيل من القطاع.

وذكر شارون ان على الفلسطينيين أن يفككوا بنية المنظمات الإرهابية أولا قبل أن يبدأ الجانبان في تنفيذ خارطة الطريق التي ترعاها واشنطن والأمم المتحدة وروسيا والإتحاد الأوروبي.
وبرر شارون إتخاذ قرار الإنسحاب من جانب واحد من غزة بأنه أدرك ان أقلية يهودية في قطاع غزة، لن تتمكن أبدا من ان تصبح جزءا من دولة إسرائيل.





XS
SM
MD
LG