Accessibility links

logo-print

بوش يلتزم الصمت دقيقة واحدة في ذكري هجمات 11 سبتمبر


التزم الرئيس جورج بوش ونائبه دِك تشيني الصمت لمدة دقيقة واحدة في البيت الأبيض إحياء لذكرى من سقطوا قتلى في هجمات 11 من سبتمبر ايلول بمناسبة مرور أربع سنوات على تلك المأساة. وبهذه المناسبة ألقى رئيس بلدية نيو يورك بلومبيرغ كلمة في المدينة قال فيها:

"مرة أخرى نجتمع في لحظة حزن في هذه المدينة. لقد جئنا إلى هنا لنتذكر أسماء من فقدناهم قبل أربع سنوات. وأكبر شرف نستطيع تقديمه لهم هو أن نتذكرهم، ونحن لا نتذكرهم فقط كما كانوا في موتهم، بل كما كانوا في حياتهم أيضا".

وفي حفل أقيم بهذه الذكرى ألقى وزير الدفاع الأميركي كلمة في مقبرة آرلنغتون قال فيها:
"إننا نتجمَّع اليوم في هذا المكان التذكاري لنسترجع ذكرى اليوم الذي قام فيه إرهابيون ومتطرفون بتوجيه ضربة إلى قلب أمة حرَّة. إنه يوم فقد فيه الأميركيون أمهات وآباء وأزواجا وزوجات وأبناء وبناتا وأخوانا وأخوات وأصدقاء وزملاء. لقد جاءوا من ثقافات مختلفة وأماكن عديدة وخلفيات متباينة، ولكن ما ربط بينهم جميعا هو أنه كانت لديهم آمال وأحلام مشتركة، وكان لديهم الحق والفرصة لتحقيق تلك التطلعات". وقال رئيس بلدية نيو يورك السابق في هذه الذكرى خلال حوار مع العالم الآن :
"إن كارثة كاترينا، شأنها في ذلك شأن كارثة الحادي عشر من سبتمبر، ستساعدنا في أن نكون أكثر استعدادا لمواجهة الكوارث. فلجنة التحقيق في هجمات سبتمبر حققت إنجازا مهما بإطلاعنا على مواطن القوة والضعف لدينا وما نستطيع أن نفعله لتحسين تلك الاستعدادات، ويجب علينا فعل الشيء ذاته بالنسبة لكاترينا".
وتعليقا على الكفاءة التي قاد بها مدينة نيو يورك بعد الهجمات مقارنة بالفوضى التي عمَّت نيو أورليانز بعد الإعصار قال جولياني:
"كان لدي في نيو يورك جيش ضخم من الخبراء كان بوسعي الاستعانة بهم، ولم يكن يتعين علي أن أشرح لهم ما ينبغي عمله، ورئيس بلدية نيو يورك يستطيع الحصول على قدر كبير من المساعدة، وأنا كنت أقف على أكتاف أشخاص سنتذكرهم اليوم".
وقد دعا الرئيس أقارب الضحايا الذين قتلوا في انهيار مبنى مركز التجارة العالمي إلى اللقاء في موقع الكارثة الذي أصبح يعرف بغراوند زيرو ،حيث سيقف الجميع دقيقة صمت في نفس الموعد المحدد الذي تم فيه تفجير الطائرة الأولى في البرج الشمالي للمركز، حسبما أعلن مايكل بلومبرج رئيس بلدية نيويورك وجورج باتاكي حاكم الولاية.
وفي واشنطن ينتظر أن يشارك الاف الأشخاص في مسيرة من أجل الحرية تسير مسافة ثلاثة كيلومترات بين البنتاغون حيث انفجرت طائرة مخطوفة قبل أربع سنوات ونصب واشنطن في وسط العاصمة الفيدرالية.
XS
SM
MD
LG