Accessibility links

استمرار العملية العسكرية في تلعفر وانفجار ببغداد




أعلن القائد الأميركي ريك لِينش مساعد رئيس أركان قوات الإئتلاف في العراق، أن العملية العسكرية في تلعفر ستستمر للقضاء على المتمردين والمقاتلين.
وقال لينش إن القوات المشتركة تجدّ في أثر المسلحين وأضاف أن العملية مستمرة مشيرا إلى أن أكثر من 60 مدنيا قتلوا وأصيب أكثر من 190 آخرين على أيدي المسلحين في تلعفر في الأشهر الستة الأخيرة وأضاف أن التماسات من جانب السكان المدنيين كانت الدافع الرئيسي للهجوم الحالي على المدينة.
من ناحية أخرى، نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن دبلوماسي غربي في البصرة أن القنصلية الأميركية في البصرة جنوب العراق تعرضت لهجوم صاروخي مساء أمس.
وأوضح المصدر أن أربعة صواريخ عيار 107 مليمترات صينية الصنع سقطت على قصر صدام حسين السابق الذي يضم حاليا القنصليتين الأميركية والبريطانية.
وفي تطور آخر، أعلن مصدر رسمي بوزارة الداخلية العراقية أن انفجارا كبيرا وقع وسط بغداد في الساعات الأولى من صباح اليوم مستهدفا إحدى الدوريات الأميركية دون أن يسفر عن خسائر مادية أو بشرية.
وأشار المصدر إلى أن الانفجار الذي نتج عنه سحابة سوداء غطت وسط العاصمة وقع في حي الكرادة، دون أن يضيف تفاصيل أخرى.
XS
SM
MD
LG