Accessibility links

المؤتمر الآشوري ينتقد مسودة الدستور العراقي



انتقد المؤتمر الآشوري العام مسودة الدستور قائلاً إنها لم ترق إلى ما يطمح إليه العراقيون والآشوريون بشكل خاص. وقال إن العراقيين يطمحون في أن يكون الدستور عقدا بينهم يضمن لهم الحقوق كأبناء متساوين في عراق ديموقراطي يتسع للجميع.وأضاف البيان أن مسودة الدستور تتصف بالتمييز على أساس التعامل مع أطياف الشعب العراقي وفقا لمبدأ الكثرة العددية مشدداً على أن كتابة المسودة تمت كاستحقاق انتخابي و ليس كاستحقاق وطني مما يتنافى مع مبادئ المساواة وسمو الدستور.
وحدد البيان النقاط التي يعترض عليها المؤتمر الآشوري العام بأنها تحديد اللغات الرسمية في العراق بلغتين و تناسي وجود لغات عريقة وأصيلة في العراق إضافة إلى إطلاق تسميات عرقية وقومية على أجزاء من العراق الأمر الذي يقود إلى إضفاء الصفة العرقية عليها والذي سيؤدي إلى تزايد النزعات الانفصالية المهددة لوحدة العراق. وأشار البيان إلى أنه تم التعامل مع الشعب الآشوري وفق أسس مذهبية خاطئة مما أدى إلى ذكره في المسودة كقوميتين خلافا للحقائق التاريخية والاجتماعية واللغوية والجغرافية التي تؤكد وجوده كشعب واحد.ودعا البيان إلى تعديل الدستور بما يتوافق مع مطالب المؤتمر الآشوري العام لكونه وثيقة يمتد تأثيرها إلى أجيال العراق القادمة.


XS
SM
MD
LG