Accessibility links

logo-print

رايس تعلن في نيويورك التصميم على دعم لبنان




انتهى في نيويورك الاجتماع الذي شاركت فيه عدة دول بغرض دعم لبنان ودعت إليه وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس. وقد شارك في الاجتماع رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة والأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان ووزراء خارجية كل من مصر والسعودية وروسيا وفرنسا وإيطاليا والمسؤول الأعلى عن السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا.
وأكدت وزيرة الخارجية الأميركية التصميم على دعم لبنان وقالت في المؤتمر الصحفي الذي أعقب الاجتماع:
"نواصل دعم لبنان حر وسيّد لأنه عبر هذا الأمر يمكن بناء مستقبل أفضل لشعبه وبغياب أي تدخل خارجي، وكل ذلك من أجل تمكين الشعب اللبناني من التعبير عن أمانيه بحرية."
ودعت وزيرة الخارجية الأميركية سوريا للتعاون مع القاضي ديتليف ميليس رئيس لجنة التحقيق الدولية المكلفة في جريمة اغتيال رفيق الحريري، وعدم التدخل في الشؤون اللبنانية. كما أكدت رايس ضرورة خروج كافة العناصر الاستخباراتية السورية من لبنان.
وطالبت رايس من دمشق أيضا العمل على منع المسلحين من الدخول إلى العراق عبر حدودها.

من جانب آخر ناشد الرئيس اللبناني إميل لحود دول العالم مساعدته على الحفاظ على السلام والاستقرار في لبنان حفاظا على السلام والاستقرار في العالم.
وعرض الرئيس اللبناني في الكلمة التي ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة موقف بلاده من التطورات الراهنة داخليا وخارجيا. وقال:
"لقد أدان لبنان دائما وبشدة أي عمل إرهابي يحصل في أي منطقة من العالم لا بل إننا حاربنا فوق أرضنا جماعات إرهابية وعانينا من تأثيراتها الخطيرة على مجتمعنا. لكننا نرى في الوقت نفسه أن مكافحة الإرهاب بشكل فعال تحتاج إلى جو من التعاون الدولي البناء وعدم رشق الاتهامات جزافا لأهداف سياسية ولا بد من التنبه إلى عدم المزج عمدا أو عن غير عمد بين الإرهاب المُدان وبين حق الشعوب في مقاومة الاحتلال".


XS
SM
MD
LG