Accessibility links

وولفويتز يدرس إمكانية إعادة إرسال موظفين دوليين إلى العراق



أكد رئيس البنك الدولي بول وولفويتز الأوضاع في العراق خطرة الأمر الذي لا يجعل قرار إعادة الموظفين سهلا.
إلا أن وولفويتز أعلن أن البنك يدرس إمكانية إعادة إرسال موظفين دوليين إلى العراق.
ويذكر أن البنك الدولي كان قد سحب موظفيه من العراق في شهر أغسطس/آب من عام 2003 بعد تفجير مقر الأمم المتحدة في بغداد، مبقيا منذ ذلك الوقت على فريق محدود من الموظفين العراقيين في بغداد.
لكن اهتمام البنك الدولي بالعراق لا يزال قائما من خلال مكتب دائم في عمان يتولى إدارة العمليات الخاصة في العراق في وقت يحث بعض المراقبين في واشنطن على العودة إلى العراق لإدارة إنفاق مبلغ 500 مليون دولار خصصت لإعادة الإعمار.
وقال وولفويتز إن قرارا بهذا الحجم يحتاج إلى مزيد من التأني ولن يتخذ بسهولة.

XS
SM
MD
LG